شبكة عين الفرات | السلطات الكويتية تتحرك على إثر تحقيق عين الفرات 

السلطات الكويتية تتحرك على إثر تحقيق عين الفرات 

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية عن بدء التحقيق حول القرير الذي نشرته شبكة "عين الفرات" والذي كشف عن وجود سيارات تحمل لوحات "دولة الكويت" في مدينة الميادين شرقي دير الزور. 

وقالت وزارة الداخلية عبر حسابها الرسمي في موقع "تويتر": بشأن مقطع الفيديو المتداول على بعض مواقع التواصل الاجتماعي ويتضمن وجود مركبة تحمل لوحات كويتية بإحدى الدول العربية، تؤكد الإدارة ان الجهات الأمنية المختصة قامت فورا بالتحريات حول المعلومات التي تم نشرها، وتهيب بالجميع تحري الدقة قبل تداول المقطع. 

التصريح الوزاري يأتي بعد أيام قليلة من نشر "عين الفرات" لتحقيق حصري موثق بالفيديو يثبت وجود ما لا يقل عن 15 سارة تحمل لوحة "دولة الكويت" خلال تنقلها بين مقرات الميليشيات الإيرانية بمدينة الميادين. 

حيث دخلت هذه السيارات في، منتصف شهر نيسان/أبريل 2022، إلى سوريا عبر الأراضي العراقية وتوزعت على مقرات الميليشيات الإيرانية في المربع الأمني ضمن حي التمو، وعند مزاد الدراجات النارية على طريق سوق الماشية "الماكف". 

وتُعد هذه من المرات النادرة التي تُشاهد فيها سيارات تحمل لوحات خليجية في ريف دير الزور الشرقي منذ أكثر من 11 عامًا، باستثناء حالات قليلة تكون في الغالب لمدنيين من أبناء المنطقة ممن يعملون في الخليج ويزورون دير الزور في فترات الصيف.

أخبار متعلقة