شبكة عين الفرات | تعرض سيدتين مسلمتين للطعن تحت برج إيفل

تعرض سيدتين مسلمتين للطعن تحت برج إيفل

تعرضت امرأتان مسلمتان من أصول جزائرية، يوم الثلاثاء، للطعن، في مدينة باريس الفرنسية، بعد مشادة كلامية مع آخرين أثناء تجولهما تحت برج إيفل.

وذكرت مصادر مقربة من أسرة المسلمتين، أنهما كانتا في جولة مع أطفال من عائلتيهما، ثم اقترب كلب مرافق لامرأتين فرنسيتين، من الأسرة المسلمة، فاعترضت المسلمتين على ذلك، مما أدى لتطور الأمر إلى شتائم متبادلة وعراك بالأيدي، لتقوم إحدى الفرنسيتين بطعن الفتاة المحجبة مرددةً عبارات عنصرية ضد العرب.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الشرطة الفرنسية ألقت القبض على امرأتين مشتبه بهما في أعقاب الاعتداءات العنصرية المشتبه بها ضد المسلمتين.

وقالت الشرطة الفرنسية إن المحتجزات وصفن بأنهن نساء بيض من "المظهر الأوروبي"، ويواجهن الآن تهم "الشروع في القتل".

وتداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي، فيديو من مكان حادثة الطعن، يسجل صراخ السيدتان أثناء تعرضهن للطعن، مما أثار موجة غضب لدى رواد المواقع، الذين استنكروا عدم الإفصاح عن معلومات الهجوم.

أخبار متعلقة