شبكة عين الفرات | اغتيال مسؤول في "حزب البعث" بريف درعا الشرقي 

اغتيال مسؤول في "حزب البعث" بريف درعا الشرقي 

وكالات 

اغتال مسلحون مجهولون أحد المسؤولين في "حزب البعث العربي الاشتراكي" الحاكم في مناطق سيطرة النظام، بإطلاق الرصاص عليه أثناء تواجده بريف درعا الشرقي. 

وقالت شبكة "تجمع أحرار حوران" إنَّ أمين الفرقة الحزبية في مدينة الحراك المدعو، سلامة عبد الرحمن القداح، قُتل إثر استهدافه بإطلاق نار مباشر من قبل مسلحين مجهولين في المدينة. 

وفي هجوم مشابه وقع خلال شهر حزيران المنصرم، هاجم مجهولون منزل المهندس، أحمد العتمة (رئيس دائرة الزراعة) في مدينة الصنمين، بالرشاشات الثقيلة ما أدى لمقتله، وهو الأمين السابق لفرع حزب البعث العربي الاشتراكي في درعا.  

وكانت مدينة الحراك شهدت في تموز الماضي، اغتيال مدير ناحيتها، الرائد غيدق إسكندر، برصاص مسلحين مجهولين. 

وتشهد مدينة درعا حالة من الفلتان الأمني وتزايدًا في عمليات الاغتيال التي تستهدف عسكريين ومسؤولين محليين في مؤسسات حكومة النظام، إضافة لعمليات مقابلة تطال معارضين وعناصر سابقين في فصائل المعارضة. 

أخبار متعلقة