شبكة عين الفرات | غرق 4 أطفال سوريين في بركة مياه شمالي لبنان

غرق 4 أطفال سوريين في بركة مياه شمالي لبنان

لقي 4 أطفال سوريين مصرعهم، اليوم الإثنين، إثر غرقهم في بركة مياه في منطقة درعون بمحافظة كسروان شمالي لبنان. 

وقال "الدفاع المدني اللبناني" إنَّه انتشل 4 جثث تعود لأطفال من الجنسية السورية "قضوا غرقاً إثر سقوطهم داخل بركة مياه في وادي درعون، في محافظة كسروان شمالي لبنان". 

وتمكن عناصر الدفاع المدني اللبناني من إنقاذ طفل خامس انتشلوه من البركة، وقدّموا له الإسعافات الأولية اللازمة في موقع الحادثة. 

وتراوح أعمار الأطفال بين 10 أعوام و14 عاماً، وفق الوكالة الوطنية للإعلام، التي ذكرت أن الطفل الخامس بحالة مستقرة. 

وباشرت القوى الأمنية تحقيقاتها لمعرفة ملابسات الحادثة، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام. 

وفي نيسان الماضي، أعلنت السلطات اللبنانية عن عثور فرق الإنقاذ في مدينة صيدا جنوبي البلاد، على جثة طفل سوري الجنسية، بعد أسبوع من غرقه في نهر "الأولي" داخل المدينة. 

وسبق أن انتشلت فرق الدفاع المدني اللبناني جثة شاب سوري - توفي غرقاً - في "نهر الكلب" بمنطقة جونيه في محافظة جبل لبنان. 

وتوفي لاجئ سوري وأصيب ثلاثة آخرون، في شهر حزيران الماضي، من جراء سقوطهم في بئر أثناء محاولتهم تنظيفه في بلدة كفر حزير التابعة لقضاء الكورة في محافظة الشمال بلبنان، وفقًا لموقع "تلفزيون سوريا". 

وأضاف المصدر أنَّ الشاب السوري "فهد جميل إبراهيم اللكمة" - من أبناء ريف دير الزور - توفي خلال ممارسته هواية القفز من صخرة الروشة في العاصمة اللبنانية بيروت، إثر ارتطامه بمركب كان يعبر مغارة الصخرة. 

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان 1.5 مليون تقريباً، نحو 900 ألف منهم مسجلون لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ويعاني معظمهم أوضاعاً معيشية صعبة. 

أخبار متعلقة