شبكة عين الفرات | "قسد" تعلن تمديد حملتها الأمنية في مخيم "الهول"

"قسد" تعلن تمديد حملتها الأمنية في مخيم "الهول"

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، تمديد حملتها الأمنية في مخيم "الهول" شرقي محافظة الحسكة، بعد إعلانها سابقاً إلقاء القبض "على مشتبهين تورطوا في تنفيذ عمليات إرهابية"، وضرب مواقع سرّية وخيام "كانت تستخدمها خلايا نائمة موالية لتنظيم داعش"، على حسب تعبيرها.

وقالت "قسد" في بيان نشرته، يوم أمس الخميس، إنَّ "قواتنا أجرت تقييماً أولياً للنتائج التي تحققت خلال العملية والضرورات الحتمية لمواصلتها للتضييق على الخلايا الإرهابية"، في وقت اشتبك مقاتلو "قسد" مع عناصر "الدفاع الوطني" الموالية للنظام في قرية بريف محافظة دير الزور الشرقي.

والعملية الأمنية في مخيم الهول أطلقتها "قسد"، في 25 من الشهر الماضي، بدعم وتنسيق من قوات التحالف الدولي، وبتغطية جوية من الطيران الحربي.

وذكر مدير المركز الإعلامي لقوات "قسد"، فرهاد شامي، في حديث لــ "الشرق الأوسط"، أن القوات مستمرة بمتابعة مهامها الأمنية، "حتى تحقيق كامل أهداف العملية، وتواصل الضغط على خلايا (داعش) سواء في المخيم أو خارجه".

وأضاف شامي: "خلال عملياتنا الاستخباراتية الدقيقة بمشاركة التحالف الدولي، تمكنت القوات من منع أنشطة الخلايا الموالية لـ(داعش)، والحصول على موارد بشرية ومالية ومحاولات الهروب للإفلات من الاعتقال والمحاسبة".

 ووفق "قسد" فقد أسفرت العملية الأمنية عن اعتقال أكثر من 250 مشتبهاً بتعاونهم مع التنظيم، والكشف عن 30 نفقاً، وإزالة أكثر من 120 خيمة كانت تستخدمها الخلايا النائمة كمدارس شرعية، ومقرات حفرت تحتها خنادق وشبكات سرية.

أخبار متعلقة