شبكة عين الفرات | قسد تهدم أبنية سكنية في هجين شرقي دير الزور وتحولها لـ طريق فرعي

قسد تهدم أبنية سكنية في هجين شرقي دير الزور وتحولها لـ طريق فرعي

خاص – عين الفرات

أقدمت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على هدم أبنية سكنية في منطقة أبو الحسن في مدينة هجين بريف دير الزور الشرقي الخاضع لسيطرتها، بحجة أنَّها مخالفة لشروط البناء وبُنيت على أملاك تعود لبلدية الشعب.

وقال مصدر خاص لشبكة "عين الفرات" إنَّ شكوى من أحد المدنيين قدمت إلى ديوان بلدية هجين، عن بناء شقة سكنية بموقع مخالف تعود ملكيته للبلدية (طريق فرعي) دون وجود دليل أو مخططات على الادعاء.

وبناءً على الشكوى توجه فريق من البلدية إلى موقع البناء واجتمعوا مع أطراف المشكلة بحضور رئيس مجلس منطقة أبو الحسين، وتم تبليغ صاحب البناء بالتوقف عن البناء، كما طُلب من مقدم الشكوى إثبات أنَّ الموقع المذكور طريق فرعي، وذلك لكون البلدية لا تملك أي مخططات أو سجلات عقارية.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه ومنصبه لأسباب أمنية، أنَّ الطرف المشتكي لم تعجبه قرارات البلدية وتوجه إلى قوى الأمن الداخلي التي قامت بدورها باستئجار جرافة (تركس) وتوجهت نحو الموقع وهدمت مساحة مع البناء ومهدتها كطريق فرعي.

قسد تهدم أبنية سكنية في هجين شرقي دير الزور وتحولها لـ طريق فرعي

يشار إلى أنَّ قوات "قسد" نفذت سابقًا عمليات هدم كثيرة في مختلف مناطق سيطرتها بينها منازل بسيطة لعائلات من ذوي الاحتياجات الخاصة، بذريعة عدم وجود ترخيص بناء أو اعتبارها مخالفة لقوانين البلدية، أو بحجج متعلقة بالإرهاب والأمن الداخلي.

أخبار متعلقة