شبكة عين الفرات | بعد يوم من غارات "حويجة كاطع" تحركات روسية نادرة في مدينة دير الزور

بعد يوم من غارات "حويجة كاطع" تحركات روسية نادرة في مدينة دير الزور

خاص - عين الفرات

شهدت مدينة دير الزور، صباح اليوم الإثنين، انتشارًا غير مسبوق لآليات القوات العسكرية الروسية في شوارع المدينة بعد غياب دام لعدة أسابيع، وذلك بعد يوم واحد من استهداف "حويجة قاطع" بغارات جوية.

وعلمت شبكة "عين الفرات" أنَّ الانتشار جاء بالتزامن مع استقدام تعزيزات عسكرية للقوات الروسية وميليشيا "الفيلق الخامس" التابعة لها، نحو عدة مناطق غربي الفرات.

وفي سياق متصل، رصدت عدسة مراسلنا في البصيرة مرور رتل من عربات "البرادلي" الأمريكية على جسر البصيرة أثناء توه الرتل نحو حل العمر النفطي الذي تتخذه قوات التحالف الدولي قاعدة رئيسية لها في المنطقة.

حيث كثفت القوات التحالف من دورياتها وانتشارها في محيط حقل العمر وحقل كونيكو، وبدأت عمليات تدريبية لعناصر محليين في مناطق محيطة بالحقل بالتنسيق مع قوات "قسد"، وذلك عقب القصف الذي نفذته قوات النظام واستهدف منطقة معيزيلة المأهولة بالنازحين، المهجرين من قرى شرق الفرات، ردًا على استهداف "حويجة قاطع".

الجدير ذكره أنَّ طائرات تابعة للتحالف الدولي استهدفت، يوم السبت 7 أيار، جسرًا ترابيًا أنشأته الميليشيات الإيرانية في منطقة "حويجة قاطع"، لترد الأخيرة بهجوم صاروخي مشترك مع قوات النظام على منطقة معيزلية القريبة من حقل كونيكو.

 

أخبار متعلقة