شبكة عين الفرات | مهما كان الطقس نسبح.. إسطنبوليون يتحدون الثلج

مهما كان الطقس نسبح.. إسطنبوليون يتحدون الثلج

وكالات
رغم العاصفة الثلجية التي تضرب إسطنبول منذ يوم الجمعة الفائت، لم تتوانى مجموعة تطلق على نفسها " فاتحو سراي بورنو" عن السباحة في البحر.
وصل أعضاء المجموعة إلى ساحل سراي بورنو في إسطنبول بعد أداء صلاة الفجر في مسجد آيا صوفيا الكبير بالمدينة.
وقال أحد أعضاء المجموعة لوكالة الأناضول التركية إنهم يمارسون السباحة في المنطقة صباح كل يوم سواء كان الفصل صيفاً أو شتاءً.

اقرأ أيضاً: في أفغانستان.. صلِّ الجماعة لتجتنب الغرامة
وأضاف: "ننزل إلى الماء مع أصدقائنا للاستشفاء، لا يهم إن كان ثمة ثلوج أو عواصف أو أمطار"، مشيراً إلى أنَّ أجسامهم اعتادت على المياه الباردة.
بينما حذر عضو آخر المبتدئين في السباحة من النزول للمياه الباردة دون إذن طبيبهم حتى لا يصابوا بالهيبوثيرميا (انخفاض حرارة الجسم).

اقرأ أيضاً: فنادق إسطنبول تفتح أبوابها لمشردي الولاية لحمايتهم من العاصفة الثلجية
وختاماً أكد أعضاء فاتح سراي أنَّهم لا يصابون بضرر كونهم مستمرون في السباحة منذ الصيف، كما أنهم يراعون توقيت البقاء داخل المياه.

أخبار متعلقة