شبكة عين الفرات | نهر الفرات متنفس أهالي مدينة الرقة ومصدر رزق لكثير من العائلات

نهر الفرات متنفس أهالي مدينة الرقة ومصدر رزق لكثير من العائلات

عين الفرات

تشتهر مدينة الرقة بمساحاتها الخضراء التي تكسو حوض نهر الفرات والتي تمثل متنفسًا خلابًا يقصده الأهالي المدينة في أيام عطلهم وخاصة في أيام الجمعة، حيث تقصده العائلات والشبان للراحة والسباحة في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

محمود الحسان، من شباب مدينة الرقة قال " نأتي إلى النهر وخاصة تحت الجسر القديم الذي يقطع النهر ونقضي أغلب أوقات فراغنا في السباحة والتنزه هناك وكما يعرف أن نهر الفرات هو المتنفس الأول لأهالي مدينة الرقة، ثم تليها الحدائق الموزعة في مناطق الرقة".

نهر الفرات متنفس أهالي مدينة الرقة ومصدر رزق لكثير من العائلات

وينتشر الأهالي على ضفتي النهر على امتداده داخل المدينة ويجلسون على الشواطئ هربًا من حر البيوت حتى وقت متأخر من الليل، حيث تكثر الجوالة من باعة البوظة والمشروبات البادرة.

وأضاف، علي الحمادي، بائع بوظة من أهالي الرقة "آتي إلى النهر عند اقتراب ساعات المساء في الأيام العادية وأبيع البوظة للأطفال والأهالي الزائرين للشواطئ أما في يوم الجمعة آتي في وقت مبكر من بعد الظهيرة لكثرة توافد الأهالي في أيام العطلة".

نهر الفرات متنفس أهالي مدينة الرقة ومصدر رزق لكثير من العائلات

ويعتبر نهر الفرات مصدرًا أساسيًا لرزق عدد من أهالي الرقة خصوصًا لصيادي الأسماك، كما تستخدم مياهه في ري المحاصيل الزراعية وإنتاج الطاقة الكهربائية وتأمين مياه الشرب لأهالي المنطقة.

أخبار متعلقة