شبكة عين الفرات | بعد 29 عاما على إغلاقه.. افتتاح معبر عرعر بين السعودية والعراق

بعد 29 عاما على إغلاقه.. افتتاح معبر عرعر بين السعودية والعراق

أعلن العراق والسعودية عن إعادة افتتاح معبر "عرعر" الحدودي بين البلدين، بهدف تنشيط الحركة التجارية والنقل العام، بعد أن كان المعبر مغلقاً لمدة 29 عاماً.

جاء ذلك عقب اجتماع عقد عن بعد، بين رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، وولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وأوضح بيان مشترك صدر بعد الاجتماع أن المعبر سيتم تدشينه خلال سبعة أيام، مشيراً إلى أن الملحقية التجارية السعودية في بغداد ستُفتتح قريباً، وأن الجانبين اتفقا على أهمية توسيع آفاق التعاون الثنائي وتعزيزها، بما يخدم مصالح البلدين في المجالات السياسية والأمنية والتجارية والاستثمارية والسياحية، والبناء على ما سبق وأن تحقق من نتائج في الزيارات المتبادلة بين البلدين، خلال الفترة الماضية.

وشدد الطرفان على ضرورة استمرار التعاون المشترك في مواجهة خطر التطرف والإرهاب، بوصفهما تهديداً وجودياً لدول المنطقة والعالم. واتفقا على استمرار دعم جهود العراق بالتعاون مع التحالف الدولي للتصدي للإرهاب والتطرف.

وأكدا على أهمية التعاون في تأمين الحدود بين البلدين، وتكثيف التعاون وتبادل وجهات النظر بخصوص المسائل والقضايا التي تهم البلدين على الساحتين الإقليمية والدولية، بما يسهم في دعم الاستقرار في المنطقة والعالم وتعزيز الأمن.

وحول أهمية افتتاح المعبر قال الخبير الاقتصادي السعودي الدكتور أحمد الشهري، إن" فتح المعبر يعتبر خطوة مهمة للبلدين، مضيفاً أن العراق يعتبر منطقة جيدة وسوق للمنتجات السعودية والاستثمار في العديد من المشاريع الكبرى، والسعودية لديها العديد من المشاريع المتعلقة بالنفط والطاقة البديلة".

من جانبه قال الخبيرالاقتصادي العراقي الدكتور عبد الرحمن المشهداني، إن: “معبر عرعر الحدودي بين السعودية والعراق هو أحد المعابر التجارية بين البلدين، وبشكل خاص بالنسبة لعملية استيراد البضائع والمنتجات السعودية، حيث سيعمل هذا المعبر على تقصير المسافة بين المدن الصناعية السعودية والأسواق العراقية ستكون أقرب، لأن سلع المملكة كانت تصل في السابق إما عن طريق الأردن أو الكويت، حيث أن المنتجات الغذائية والحيوانية لها حضور في الأسواق العراقية.”

ويقع معبر عرعر الحدودي بين العراق والسعودية في محافظة الأنبار، غربي البلاد، وأغلق بشكل كامل بعد حرب الخليج الأولى 1991، إضافة إلى معبر آخر يعرف باسم معبر جميجم، ويقع بين بادية السماوة (جنوب العراق)، والسعودية.

المصدر: وكالات

معبر عرعر

 

معبر عرعر

 

أخبار متعلقة